الطعام الموسمي و المحلي

صندوق الخضار من foodnetwork.com

في كل زيارة لحلقة الخضار  استرجع الكثير من الذكريات العزيزة والتي تنتعش مع رائحة الفواكه ، تلك اللحظات التي اراقب فيها  والدي من النافذة وهو يفرغ صناديق الفاكهة من سيارة الكريسيدا بوكس ، والتي اتناولها لاحقا بمتعة اثناء مشاهدة الرسوم المتحركة ، والمحاولات اليائسة من  جدي رحمه الله  لدفعي لتناول الجوافة برائحتها النفاذة ،  هذه الطقوس الاسبوعية  لزيارة حلقة الخضار او سوق السمك  ، غرست بداخلي حب زيارة المزارع وسوق السمك للفرجة والشراء ، وهي اول معرفتي بمتعة تناول الاغذية الموسمية .

مزارع الطائف

البداية

تجربتي بدأت بالتأكيد مع اسرتي لكن التزامي بها بشكل مستقل وكامل  تم بدون قصد عندما  سكنت في القصيم لمدة عام ، كانت صاحبة العقار لديها مزرعة ، ومن لطفها انها كانت تهدينا كل اسبوع تقريبا صندوق يتضمن منتجات متنوعة من مزرعتها بما في ذلك الالبان والبيض وبعض انواع الفواكه والتمور والتي تتلقاها من مزارع  بمدن اخرى.

حقيقة ادين لها بالفضل في حبي للخضروات بالتحديد، لقد استمتعت بتناول  البامية و الكرافس لأول مرة واحببت الكوسا والقرنبيط بعدما كنت لا استسيغ تناولها خلال نشأتي ، تميزت منتجاتها بطعم لذيذ يميل للحلاوة والنكهة الغنية ، واصبحت مزرعتها  المصدر الاساسي لكل ما نرغب بشرائه من المنتجات الموسمية و المحلية الطازجة ، وهذه العادة دفعت الجيران للمشاركة ايضا ، و لانهم من  مناطق مختلفة  كانت تصلني منتجات موسمية من مزارع  صغيرة من الباحة والشرقية وجازان  اضافة الى الهند وباكستان ، فتعرفت على رز الاحساء ورمان الباحة وخضروات جازان وبهارات الهند المتنوعة ، لقد كانت اللغة المشتركة بيننا هي الطعام فنتبادل المنتجات والاطباق اكثر  من تبادل الزيارات  .

عند عودتي لمدينة جدة  افتقدت المذاق الطازج والرائحة الترابية المميزة للخضروات  ، حيث انتقلت من منتجات طازجة تصل الى باب المنزل ومن المزارع المحيطة ،  الى البحث عن المنتجات في السوبر ماركت مع جهلي بكيفية اختيار الخضار والفواكه وربطها بالموسم ، خاصة مع  توفر معظم الاغذية على مدار العام ، عندها بدأت  محاولاتي للتوفيق بين الانتاج الموسمي والمحلي بقدر الامكان ، ومع الزيارات المتكررة لحلقة الخضار بمدينة جدة  و ما يجاورها من مدن تمكنت من تحقيق الهدف ، لقد عرفت اين ابحث وماذا اشتري ومتى ،  وعُرف عني حبي لهذا النمط فلا ينقضي الشهر دون تلقى منتجات طازجة مختلفة  كهدية من الاخوة والاصدقاء  ، واليكم ما عرفته لاحقا عن تناول الاطعمة الموسمية من الانتاج المحلي.

 

موقع eatseasonably.co.uk

ماذا يعني الطعام الموسمي – Seasonal food ؟

الطعام الموسمي يمثل نمط الحياة الصحية في ابهى صورة ، و يقصد به تناول الطعام بحسب الموسم ،  اي  تناول  الخضار والفواكه  في مواسم انتاجها ، حيث  تكون الفواكه والخضار في ذروة غناها بالمواد النافعة ، وتحتوي على العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم بما يتوافق مع حالة المناخ .

و لا يقتصر الاكل الموسمي على المزروعات من فواكه وخضار بل يشمل بعض انواع الاسماك  ومنتجاتها ( لن اتوسع في المنتجات الحيوانية ) ، وهذا  النمط عرف منذ الحضارات القديمة والتي ادركت ان امزجتنا والبنية الجسدية تتغير مع اختلاف المناخ فقامت بتسخير هذه العلاقة بين الجسد والارض بطريقة طبيعية ، وهو ما    نشأ عليه اجدادنا واباءنا ، لكن مع التطور في تقنيات الزراعة ، ووسائل النقل وغيره من اساليب تهدف الى توفير الغذاء بكميات كبيرة  وتجارية ، بات من الطبيعي  ان نجد الفواكه والخضار في أي سوبر ماركت  متاحة على مدار العام ومن كل انحاء العالم  حتى وان كانت ليست في موسمها .

 

حملة ترويجية من carolinekonarkowska.com
حملة ترويجية من carolinekonarkowska.com

ماذا عن الطعام المحلي- Local food ؟ 

  اي الاغذية التي تزرع وتنتج محليا ، و لا يوجد تعريف موحد يضع معالم محددة  عن معنى الاغذية المحلية لكن بالمجمل يقصد بها الاغذية التي تزرع او تنتج  في منطقة قريبة بشكل معقول من المكان الذي نعيش فيه ، وبالتالي نكون اكثر ادراكا لمصدر طعامنا وكيفية وصوله الينا .

فنبدأ بمحيط المدينة  التي نعيش فيها ثم تتسع الدائرة لتشمل  المنتجات الوطنية أي التي تعد وتزرع بنفس حدود الدولة ، ثم تتسع لتضم ما يجاورها من دول  على  الاقل  تكون  بنفس الاقليم او  القارة . وحقيقة يختلف هذا المفهوم بين  كل مجتمع واخر بحسب الوضع الزراعي وانتاجه في مجال الاغذية .

 

ماذا عن المستورد – Imported food !

من المستحسن الاكتفاء بالمنتجات المحلية ، لكن هذا  لا يعني  الامتناع عن تناول الاطعمة المستوردة ، فهناك منتجات مفيدة ورائعة قد لا تتوفر محليا،  كما ان بعض الدول انتاجها المحلي لا يغطي احتياجات السكان ، و بالواقع  مفهوم  الاكل الموسمي يساعدنا في اختيار ما يناسبنا من الاطعمة المستوردة ، وستتضح الصورة بشكل اكبر مع نهاية التدوينة .

لماذا يعد الامر مهم جدا  ؟

 لانه الوسيلة المثالية للحصول على افضل المنتجات الزراعية في الطعم والقيمة الغذائية  وبكلفة مالية اقل ، فالمنتجات الموسمية والمحلية ارخص لوفرة الانتاج في الموسم ، ولعدم الحاجة الى تكاليف الشحن والتخزين .

كما ان بعض المنتجات التي تتواجد في غير موسمها  تفتقد للطعم  والمذاق الذي تتميز به ، حيث يتم انتاجها في اوقات تفتقر فيه الارض الى التغذية الطبيعية من الامطار او المناخ المناسب لنمو المزروعات ،  فتكون الفواكه ليفية و جافة  ونكهتها خفيفة , وفي حال تم انتاجها في محميات فان سعرها يرتفع نظرا لتكاليف التسميد وتنسيق درجات الحرارة للحصول على محصول جيد .

ونفس المشكلة تظهر حال الاستعانة بالمنتجات المستوردة ، فلابد من حساب تكاليف الشحن والتخزين والاخذ بعين الاعتبار الوقت المستغرق في الشحن ، فيتم الحصاد مبكرا  حيث تكون الفاكهة دون مستوى النضج المثالي للقطف ، مقارنة بالمنتجات المحلية والتي يتم قطفها بالتوقيت المناسب .

فالمنتجات المزروعة محليا تستغرق وقت اقل في الانتقال من المزرعة الى منافذ البيع  ، وهذا ميزة اضافية حيث ستنخفض نسبة التلوث الناجمة من الوقود المستهلك في الاستيراد ، فنحافظ ايضا على البيئة ونكافح مظاهر الاحتباس الحراري .

اضافة الى  ان الشراء من المزارع المحلية يدعم  الاقتصاد المحلي و يسهم في  التنمية المستدامة للزراعة في مجتمعنا  ، ويخلق المزيد من فرص العمل ويدفع المشاريع الصغيرة للنمو والازدهار ، ويشجع المزارعين على  تحسين انتاجهم وزراعة المنتجات الاخرى التي يرغب فيها المستهلك ،  حيث تنشأ روابط تجمع بين المستهلك والمزراع ومنتجي المواد الغذائية ، وتكون المجتمعات اكثر حيوية وارتباطا فنعرف مصدر الطعام والعوامل المؤثرة على جودته وسبب تباين الاسعار .

 

من موقع coach.nine.com.au

ماذا استفدت منه شخصيا ؟

اضافة الى كونه نمط غذائي صحي  ، ساعدني كثيرا في التخطيط الاسبوعي  للوجبات والانتظام على تناول الخضار والفواكه بشكل يومي .

دفعني لاكتشاف منتجات محلية وموسمية مثيرة للاهتمام ، وحفزني لتجربة انواع مختلفة من الخضار والفواكه،  اضافة الى ابتكار وتعلم طرق جديدة في تحضير الطعام وتخزينه .

كما اني لم اشعر بالملل او التكرار فكل موسم له مذاقه الخاص وتجاربه الممتعة  ،  لقد نشأت علاقة حب لامتناهي بيني وبين الطعام المحضر في المنزل ، وبالطبع كان التوفير المالي بمثابة الجائزة التي تتوج كل تلك الفوائد .

 

تطبيق عن الاطعمة الموسمية من www.sustainabletable.org

 

 

ماهي المنتجات الموسمية  ؟

 المنتجات الموسمية ترتبط بحالة المناخ اي بحسب الفصول الاربعة ، وفي حال معرفتنا للفصل سنعرف المنتجات المتوفرة حتى قبل زيارتنا للسوق ، لكن علينا الاخذ بعين الاعتبار اختلاف توقيت الفصول  بحسب موقعنا من خط الاستواء ، حيث  تختلف الفصول  عكسيا بين النصف الشمالي للكرة الارضية والنصف الجنوبي ،  وهذا المعرفة تساعدنا في اختيار انسب وافضل المنتجات المستوردة  ، فعندما  يحصل  النصف الشمالي  على  نسبة اكبر من اشعة الشمس  ( الصيف ) ، يحصل  النصف  الجنوبي على اشعة اقل ويكون فصل ( الشتاء ) ، و السعودية تقع في النصف الشمالي ، واذا عرفنا ان الحمضيات منتجات شتوية ، لذلك حينما نرغب في الصيف تناول الحمضيات علينا اختيار الحمضيات المستوردة من دول بالنصف الجنوبي للكرة الارضية ،  وسنجد انها اطيب واغنى مذاقا وسعرها ارخص من الحمضيات التي تنتج من دول مجاورة وبالنصف الشمالي للكرة الارضية .

وفي حال تطبيق نفس الفكرة على الاسعار فسنتمكن من شراء منتجات مستوردة بسعر اقل ، فمثلا التوت بانواعه متوفر على مدار العام بسعر يتراوح بين 24 الى 27 بمحلات التجزئة ، لكن عند حلول موسمه ينخفض ويتراوح السعر بين 10 الى 17 ريال ، شخصيا اشتري التوت بكميات كبيرة في الموسم  واقوم بتخزينه بالتجميد لحين حلول الموسم التالي ،  او اعمد الى جدولة بعض الوصفات لتكون في مواسم محددة حتى لا ازيد من المصاريف وهكذا .

مواعيد الفصول الاربعة بحسب الارصاد الجوية  :
تواريخ بدء وانتهاء الفصول  نصف الكرة الشمالي  نصف الكرة الجنوبي
1 ديسمبر الى 28 فبراير الشتاء الصيف
1 مارس الى 31 مايو الربيع الخريف
1 يونيو الى 31 اغسطس الصيف الشتاء
1 سبتمبر الى 30 نوفمبر الخريف الربيع

المنتجات الموسمية بحسب الفصول الاربعة 

 كل فصل يستغرق 3  اشهر ، ويتميز بمنتجات زراعية معينة فنجد الجذريات في الشتاء ، والورقيات الخضراء في الربيع ، والثمار الطرية بالصيف ، والقرعيات بالخريف   ، لكن بعض المنتجات تتوفر على مدار السنة ، حيث يمكن ان تثمر بشكل دوري  واحيانا في فصلين مختلفين ، ونفس الفصل نجد في اوله منتجات من الفصل السابق وفي نهايته تظهر منتجات للفصل الجديد  ، فمثلا الكمثرى بدأت بالظهور مع  نهاية فصل الصيف لكن  ذروتها تكون في فصل الخريف وتنتهي مع بداية الشتاء

قائمة بالمنتجات الموسمية بحسب الفصول الاربعة
 الفصول   الشهور الفواكه  الخضروات
 

الشتاء

ديسمبر  الحمضيات  بمختلف انواعها

الرمان

القرع (Squash) ،  البطاطا الحلوة  ، الجزر ، الفجل ، اللفت ، الملفوف الاحمر او القرمزي ،  الشمندر ، الكرافس  ، الهليون (Asparagus)، ، براعم بروكسل  ، الكيل . 

يناير
فبراير
 

الربيع

مارس

الفراولة ،  التوت ، الجريب فروت  ، المانجو  ،  الطماطم ، اللوز الاخضر

انواع الجرجير  (  Watercress ، Arugula ، Dandelion Greens) ، الشمر  ، الفجل ، الكراث Leeks) ) ، البصل الاخضر و انواعه ، الخرشوف ، القرنبيط ،  الهليون ، الراوند (Rhubarb) ، مختلف انواع  الفاصوليا ، البازلاء ، بعض انواع الفطر ، الفقع ،  البصل الاصفر  ، اليام ،  الكوسا ، البروكلي

 

ابريل
مايو
 

الصيف

يونيو

المشمش  ، مختلف انواع التوت ، الفراولة  ، الشمام ، الكرز  ، التين  ، الجريب فروت ، العنب ، ليمون بن زهير (  Key Limes ) ، الليتشي ،  النكتارين  ، الخوخ ، كعب الغزال  ، البرقوق  ( بخارى ) ،  باشن فروت  (Passion Fruit) ،   المانجو  ، البطيخ ،  الشمام ، الموز ،  الطماطم  ،

 

الجرجير  ،  السلق ، الذرة ، الخيار ، فول  الصويا  (Edamame) ، الباذنجان ، الفاصوليا الخضراء ، القرع الصيفي ، البامية ، الفلفل الرومي الملون

 

يوليو
اغسطس
 

الخريف

سبتمبر التمر ، التفاح ، التوت البري ،  الكمثرى ، الكاكا ، الرمان ، البلح الاحمر والاصفر

براعم بروكسل ،   القرع  العسلي  او اليقطين  اضافة الى الاسكواش (Squash) ، البنجر ، الكرافس ، الجزر بانواعه ، البطاطا الحلوة ، الشمر ، الكراث( Leeks) ، اللفت  ، البصل بانواعه ، الذرة 

اكتوبر
نوفمبر

 

من اين نحصل على المنتجات المحلية ؟

تختلف قائمة المنتجات الموسمية جغرافيا وعما يمكن انتاجه محليا ، لكنها بالتأكيد تساعدنا في اختيار الاطعمة بما يتناسب مع حالة  المناخ ، وافضل طريقة وصلت اليها للحصول على منتجات محلية طازجة مع معرفة المصدر كانت  كالتالي :

  1.  الشراء من حلقة الخضار المركزية ، تقريبا كل اسبوعين ، بالطبع واجهت مشكلة الكميات حيث يتم بيع المنتجات بالجملة والحل كان بالتشارك مع اخواني ، وبدأت الاحظ مؤخرا ان بعض المحلات تتيح لك فرصة شراء نصف صندوق واحيانا بالكيلو ، ومن خلال هذه الزيارات  تشكلت معرفتي بالمنتجات الموسمية والمحلية  وهي الطريقة التي اتبعها حاليا   .
  2.  الحرص على السؤال والاستفسار عن المنتجات المحلية ومصدرها عند الشراء من محلات التجزئة الصغيرة او الكبيرة ( بنده او الدانوب او العثيم ) ، ومن تجربتي دائما  اجد تجاوب  من البائع  واحيانا يعرض  منتجات جديدة او  متميزة يحتفظ بها لبعض  الزبائن الدائمين ، وبشكل عام من سنتين تقريبا  يوجد توجه عام لتخصيص اماكن لبيع المنتجات المحلية مع ذكر مصدرها واسماء المزراع . المشكلة الوحيدة هي ان الاسعار اجدها مرتفعة بعض الشئ.
  3. زيارة المزارع الصغيرة والقريبة من مكان السكن ، و التواصل مع اصحابها والاستفسار عن منتجاتهم ومنافذ بيعها ، بالنسبة لي في كل مدينة ازورها احرص على زيارة المزارع واسواق المزراعين ، يصل الامر احيانا الى انشاء روابط يقوم فيها المزارع بالتواصل معك لتزويدك بالمنتجات الجديدة وبحسب كل موسم .
  4. الزراعة في حديقة المنزل ، حيث يمكن زراعة بعض المنتجات البسيطة كالورقيات وبعض انواع الخضار التي تنمو بشكل دوري ، والانترنت يزخر بالعديد من التجارب الناجحة .
  5. متابعة منتديات المزراعين وحساباتهم على الانترنت ، فغالبا ما يتم عرض انتاج المواسم مع توضيح لمنافذ البيع لبعض المزارع او  تقديم خدمات التوصيل .
  6. متابعة المواقع الالكترونية والحسابات المتخصصة في الطبخ وبيع الاطعمة ، والتي تنشر وصفات بحسب الموسم ، فتذكرنا وتلهمنا ، ومن هذه المواقع التي استفدت منها  :
  • موقع  Eat Seasonably  متخصص في نشر ثقافة الاكل الموسمي والمحلي ، يعرض ما يمكن زراعته وتناوله  لكل شهر ، اضافة الى خدمات متنوعة وبرغم ان الموقع بريطاني ، اعتمدت عليه كثيرا في البداية وقبل معرفتي للمنتجات المحلية
  • موقع food52 و موقع thekitchn كلاهما الهمني في الحصول على وصفات موسمية
  • بعض مدونات الطبخ العربية من السعودية مطبخ مستكة  ومن الاردن منال عبيده وغيرهم كثير
  • متجر مانجو جازان متميز في المنتجات و العرض والتوصيل للمانجو
  • حساب زينة من الكويت للزراعة المنزلية

وهذه قائمة بالمنتجات المحلية والموسمية سجلتها منذ العام الماضي بحسب المنتجات التي حصلت عليها او جربتها وسوف اقوم بتحديثها بشكل مفصل في وقت لاحق ،تختلف عن القائمة السابقة بذكر نوع المنتجات ، كما لا تتضمن منتجات كبيرة كما في القائمة الموسمية .

قائمة المنتجات الموسمية والمحلية2017- 2018- جدة
الفصول  الشهور   الفواكه  الخضار
 الشتاء ديسمبر

 الحمضيات منها  اليوسفي و البرتقال المغربي ، ليمون بن زهير الطائفي  ، الكيوي 

 البطاطا الحلوة المصرية ، القرع ، الجزر ، الملفوف القرمزي ، الشمندر ، الكرافس  من منتجات القصيم

يناير
فبراير
 الربيع  مارس

 مانجو جازان ،  شمام   وادي الدوسر ،  الفراولة المصرية ، التوت المستورد الاحمر والاسود والعنبية

حبحب ساجر ( البطيخ )في نهاية الفصل 

ورق العنب ( المدينة ، الطائف ، مصر ) ، مختلف انواع الورقيات  و البصل الاخضر والفجل الاحمر  من الطائف والمدينة

طماطم ابو شوكة من وادي الدواسر وجازان

الطماطم الكرزية والكرافس والبروكلي من القصيم

الفلفل الرومي الملون  الاردني

ابريل
مايو
 

الصيف

يونيو

الرطب  والخلاص  من القصيم ،  توت الطائف والاحساء ، التين الشوكي من الطائف ،  الشمام بانواعه والعنب الخالي من البذور  من  تبوك  وحائل  ، التين الجيزاني ، المانجو اليمني ( تايمور ، وسمكة ) ، الكرز السوري ، البرقوق  والمشمش العجمي  والخوخ ، النكتارين ، كعب الغزال من الاردن   ،

الموز الجيزاني واليمني

حبحب وادي الدواسر ( البطيخ )

 الكيوي الذهبي من نيوزلاند

 الخيار والباذنجان والفاصوليا الخضراء والبامية   من الطائف والمدينة

 الجزر من الخرج والرياض

يوليو
اغسطس
 

الخريف

سبتمبر

  التمر منها المفتل من القصيم  ، رمان الباحة ، الرمان اليمني ، التفاح بانواعه  ،  التوت البري ، الكمثرى، الجوافة ، الكاكا ،

 

 

ارز الاحساء  ، البطاطس  ، البطاطا الحلوة ، البازلا اليقطين او القرع العسلي من القصيم ء  الجزر بانواعه ، الزنجبيل ، السبانخ ،

اكتوبر
نوفمبر

وانتم ماهي تجاربكم مع الاكل الموسمي ؟

وماذا تقترحون علي من منتجات محلية سمعتم عنها او جربتموها !

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: