-1-

تاريخ السلطة

 سلسلة أيامي مع السلطة 

نشأت السلطة من البساطة لكنها ازدهرت مع الابداع، فتولدت منها تركيبات لانهائية تكتشف مع كل يوم جديد، وبشكل محرج اعترف أنى احتجت الى العديد من السنوات قبل ان يتغير مفهومي عن السلطة وأنها تتجاوز الخيار والطماطم والجرجير، لقد تطلب الامر سلطة واحدة حتى تتفتح افاقي لتجربة مكونات متنوعة، ولا اتحدث عن جبال الخس المغمورة بالصلصة الكريميه بل عن سلطة عامرة بالمكسرات والفواكه والخضار ومتوجه بصلصة تتبيل تجمع بين كل تلك النكهات في لقمة واحدة، لقد تناولتها ببطء في محاولة معرفة المكونات وفهم ما الذي يجعلها لذيذة ومدهشة بالفم ، كيف لهذه السلطة ان تتأخر في الوصول الي؟ كيف كان شكل اول سلطة؟ ماهي السلطة بالضبط؟ كل هذه التساؤلات دفعتني لتتبع الخط الزمني لتطور السلطة ومعه اكتشفت حقائق مذهلة ولطيفة اعتقد انها سوف تدهشكم ايضا   

لماذ اطلق عليها سلطة ؟

لابد انكم لاحظتم مدى تشابه اسم السلطة في العديد من اللغات العالمية وهذا الامر ليس مصادفة، اذ يرجع اصل اسم سلطة او salad الى اسم الملح في اللغة اللاتينية (sal)والمستخدم في تتبيل سلطة الاعشاب الرومانية وتسمى باللغة اللاتينية herba salata، ولاحقا اختصرت الى كلمة salata بمعنى مملحة.


وهكذا انتقل الاسم الى اللغات الاخرى وتم تحويرها الى كلمات مماثلة، حيث يطلق عليها في اللغة الفرنسية salade وفي اللغة الانجليزية يطلق عليها salad او sallet اما بالنسبة للغة الايطالية فاحتفظت بالاسم اللاتيني salata ومنها انتقلت الى اللغة التركية بنفس المسمى سلاتا وفي العهد العثماني انتقلت الى اللغة العربية واصبحت سلطة وهذا الامر مدهش اذ ان اسم السلطة لا علاقة لها بمسمى السلطانية والتي تطلق على الاناء العميق او الزبدية


تاريخ السلطة عبر القرون 


Photo by Pinar Mavi on Unsplash

السلطة تعتبر من الاطباق الحديثة نسبيا في تاريخ الطعام، وسنجد ان مفهوم تناول السلطات مرتبط كثيرا بتطور علاقتنا مع تناول الاوراق والخضروات النيئة و التي اختلفت على مر العصور ولا يوجد الكثير عن تاريخ اطباق السلطات قبل الميلاد عدا القليل من الاشارة الى فكرة تناول الاوراق الخضراء واهميتها، ففي القرن الرابع قبل الميلاد كتب أرسطو عن فوائد السلق السويسري (swiss chard) واشار أبقراط الى ضرورة تناول الخضروات قبل وجبات الطعام لكن البداية الفعلية لعهد البشرية مع السلطة وفنونها كان في القرن الاول بعد الميلاد




القرن الاول الى القرن الخامس بعد الميلاد


A Roman Feast by Roberto Bompiani

تشير معظم المراجع الى ان اول ظهور للسلطة بشكل مقارب لعصرنا الحالي كان في عهد الإمبراطورية الرومانية، حيث عرفت سلطة الاعشاب و كانت عبارة عن خليط من الاعشاب والاوراق الخضراء البرية، والتي يتم تتبيلها بمحلول ملحي يعتقد انه يساعد على هضم السلطة، ففي ذلك العصر كانت هناك مخاوف من تناول الخضروات الغير مطبوخة، ثم واصل الطهاة براعتهم في اعداد السلطة فقاموا بزراعة الاوراق الخضراء عوضا عن جمعها من البراري وعملوا على تطوير وتحسين صلصة التتبيل عبر اضافة زيت الزيتون والخل، و لم يمضي وقت طويل  حتى تلاشى الاهتمام بالسلطات مع انهيار الامبراطورية الرومانية في القرن الخامس، عندها سادت العصور المظلمة وانتشرت العديد من المفاهيم الخاطئة عن تناول الخضروات بشكل عام و انحصر تناولها على الطبقة الدنيا من الشعب، واستمر هذا الجهل في اوربا الى حين حلول القرن الحادي عشر حيث عادت فكرة السلطات وتناول الاوراق الخضراء بالظهور مرة اخرى




القرن العاشر الى القرن الخامس عشر


مأدبة عثمانية 

في حين تعتبر العصور الوسطى فترة مظلمة في أوربا سنجد انها كانت فترة ازدهار للحضارة العربية الاسلامية والتي بدأت منذ منتصف القرن الثامن واستمرت الى القرن الرابع عشر، تطور معها المطبخ العربي الاسلامي وبرع الطهاة آنذاك في فنون تحضير المقبلات والولائم الفاخرة والتي تضمنت اصناف عديدة من المقبلات معظمها يتم تصنيفه في العصر الحالي ضمن اطباق السلطات، فنجد نماذج اولية لصلصة الخردل والخل وسلطة اللبن، وطريقة اعداد الحمص والمتبل وسلطات الخضار، واستخدامات متنوعة للمطيبات مثل الانشوجة والقيبر والزيتون المبخر والعديد من الوصفات الرائدة والتي اسهمت في تطور الطبخ، لكن تعريف السلطة بمسماها الحالي لم يتم تداولها الا في القرن الرابع عشر ولم تحظى السلطة بالاهتمام الفعلي في اوربا الا مع بداية الحركة الثقافية لعصر النهضة وذلك في القرن الخامس عشر.




القرن السابع عشر الى القرن العشرين


الثورة الفرنسية وابتكار المايونيز